مجتمعمحلي

إصابة 23 شخص بمرض التهاب السحايا بالميلية

سجلت مصلحة طب الأطفال لمستشفى الميلية (52 كلم شرق جيجل) ما مجموعه 23 حالة إصابة بمرض التهاب السحايا، حسبما كشف عنه اليوم الأحد مدير الصحة والسكان بالنيابة فرحات مرابط. وأفاد ذات المسؤول في تصريح لـوأج أن ولاية جيجل عرفت خلال الأسبوع الأول من أكتوبر الجاري تسجيل عدة حالات إصابة بهذا المرض المعدي من بينها 5 حالات في جيجل و 8 في الميلية و حالتين اثنتين (2) في الطاهير.
واستنادا لذات المصدر فإن جل الحالات المسجلة تلقت العلاج اللازم وغادرت المصالح الطبية باستثناء مستشفى الميلية منتوري البشير الذي يرقد به حاليا 23 طفلا من مختلف الأعمار تم استقبالهم أواخر سبتمبر الماضي و بداية أكتوبر الجاري.
وأضاف السيد مرابط أن خلية أزمة تم تنصيبها بمستشفى الميلية لمتابعة الوضع عن كثب مع القيام بإجراءات وقائية احترازية من خلال عزل المرضى تفاديا لانتقال العدوى فضلا عن المراقبة المكثفة للمصابين ومتابعة وضعهم الصحي.
من جهتها أوضحت الطبيبة المفتشة بمديرية الصحة حبيبة قاسيمي أن أعراض هذا المرض الذي هو عبارة عن عدوى نادرة تصيب الأغشية الرقيقة التي تغطي الدماغ يصيب خاصة شريحة الأطفال وتتمثل أعراضه أساسا في ارتفاع درجة الحرارة و الإحساس بآلام في الرأس و رغبة في التقيؤ إضافة إلى اعراض أخرى كعدم تقبل وتحمل الضوء.
أما عند الرضع فهناك أعراض إضافية على غرار رفض الرضاعة وكثرة البكاء وفشل في الحركة، وفق ما أفادت به ذات الطبيبة. وأضافت بوجود نوعين من التهاب السحايا المتعارف عليها طبيا الأول يعرف بالتهاب السحايا الفيروسي والثاني التهاب السحايا البكتيري الذي يكون –حسبها- أشد خطورة من الأول قد تصيب المخ ويتسبب في مضاعفات على السمع وحتى الحركة.
تجدر الإشارة إلى أن ولاية جيجل سجلت 125 حالة إصابة بمرض التهاب السحايا منذ الفاتح من يناير 2019 إلى غاية الأسبوع الأول من أكتوبر الجاري و هي (67 حالة بالميلية) و 34 حالة بالطاهير و 23 حالة بجيجل) حسب ما علم من مديرية الصحة و السكان.

المصدر / و أ ج

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق