محلي

فتح الطريق الرابط بين واد أوشايح وبراقي أوت المقبل

اوضح مدير الأشغال العمومية لولاية الجزائر عبد الرحمان رحماني اليوم انه سيتم دخول حيز الخدمة لجزء من مشروع الطريق الشعاعي ما بين “واد أوشايح” وبراقي وباتجاه البليدة خلال شهر أوت القادم .

وأوضح رحماني أن جزءا من مشروع الطريق الشعاعي الرابط ما بين واد أوشايح و الطريق الوطني رقم 38 ببراقي واتجاه البليدة (جزء من الجسر الممتد على مسافة 5ر4 كلم باتجاه العاصمة –الضفتين–) سيتم استلامها وتدخل حيز الخدمة كمرحلة أولى من المشروع الضخم خلال شهر أوت القادم وذلك تدعيما للشبكة الطرقات الحضرية بهدف فك الازدحام الناتج عن كثافة حركة المرور التي يشهدها هذا المحور الحيوي للعاصمة .
وأضاف ذات المسؤول الولائي أن الاتجاه الثاني المؤدي الى براقي و البليدة من مشروع الطريق فسيتم فتحه أمام حركة المرور خلال الفصل الأول من سنة 2020 .

كما سيسمح هذا الانجاز بالربط السريع بين الجزائر الوسطى و الطريق السريع شرق/غرب على مستوى براقي و وسط البلاد خاصة بالنسبة لمركبات الوزن الثقيل .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق