8 أسرار في حياتك لا تبح بها للآخرين

يخلط البعض بين مفهومي التكتم والحفاظ على الحدود الشخصية، إذ يتطلب الأخير إبعاد جوانب معينة من حياتنا عن الأضواء والاحتفاظ بها لأنفسنا.

ورأى موقع “HackSpirit”، استنادا إلى علم النفس، أن مشاركة الكثير من المعلومات قد تجعل الشخص في بعض الأحيان عرضة للخطر أو أن يُساء فهمه، وتتضمن تلك الجوانب:

1- الأهداف الشخصية

إن تحديد الأهداف هو جزء حاسم من حياة كل شخص، سواء كان الأمر يتعلق بحياته المهنية أو علاقاته أو نموه الشخصي، إذ يسعى الجميع إلى تحقيق هدف ما.

2- المعتقدات الشخصية

تؤكد الكثير من التجارب أن هناك قيمة مضافة للاحتفاظ ببعض المعتقدات الشخصية للنفس. لا يتعلق الأمر بإخفاء هوية الشخص، ولكن فهم أن بعض المواضيع يمكن أن تكون مثيرة للخلاف، مثل السياسة والدين وبعض القضايا الاجتماعية، خاصة وأنها مجالات يمكن أن يكون لدى البعض فيها معتقدات متأصلة بعمق.

3- الاستياء من الماضي

إن التمسك بالضغينة والاستياء من أحداث في الماضي قد يكون له تأثير ضار على الصحة الجسدية، كما أن إثارة الاستياء من الماضي باستمرار في المحادثات لا يفيد أي شخص.

مشاركة الكثير من المعلومات تجعلك عرضة للخطر

4- أعمال الخير والبر

عندما يقوم الشخص بمساعدة الآخرين، يجب أن يأخذ الخطوة من منطلق الرعاية والتعاطف الحقيقيين، وليس من الرغبة في تعزيز صورته في أعين الآخرين، وقد تؤدي مشاركة الأفعال الطيبة في بعض الأحيان إلى تقليل قيمتها وجعلها تبدو أقل صدقًا.

5- المشاكل الأسرية

يوجد لدى كل عائلة مجموعة من التحديات والقضايا الخاصة بها، وتكون هذه الأمور غالبًا شخصية للغاية ويمكن أن يكون من الصعب شرحها وفهمها.

6- المخاوف وانعدام الشعور بالأمان

إن وجود مخاوف أو عدم شعور بالأمان في بعض الحالات أو المواقف لا يُصنف حالة ضعف، حيث إنه في واقع الأمر يوجد لكل شخص مخاوفه الخاصة، لكن مناقشة تلك المخاوف ومسببات الشعور بعدم الأمان ربما تؤدي في بعض الأحيان إلى تضخيمها ومنحها قوة أكثر مما تستحق.

7- روتين اللياقة البدنية

من المهم الحفاظ على اللياقة والصحة، لكن يرى خبراء علم النفس أن مناقشة التفاصيل في هذا المجال يمكن أن تضر أكثر مما تنفع، وقد يؤدي أحيانًا إلى مقارنات غير ضرورية وتوقعات غير واقعية.

8- الوضع المالي

لأسباب وجيهة إن موضوعات المال والحالة الاقتصادية غالبًا ما تكون موضوعات محظور مناقشاتها في العديد من الثقافات والمجتمعات، لأنها يمكن أن تؤدي إلى مجموعة متنوعة من المضاعفات، وقد تثير الحسد أو تخلق توقعات غير واقعية.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك