12 ألف طن من “الكلنكر” تصدر من شركة إسمنت بعين التوتة

أعطيت بولاية باتنة إشارة انطلاق تصدير شحنة تضم 12 ألف طن من المادة نصف المصنعة الكلنكر. من شركة إسمنت عين التوتة إحدى فروع المجمع الصناعي لإسمنت الجزائر “جيكا” نحو دولة إيطاليا.

وستصدر هذه الشحنة التي تعد الأولى في سنة 2023، حسب الشروحات التي قدمت لوالي باتنة, محمد بن مالك. الذي أشرف على العملية، عبر ميناء جن جن بولاية جيجل.

كما أكد رئيس الجهاز التنفيذي المحلي أن العملية تندرج في إطار إستراتيجية الدولة المتعلقة بتنويع الاستثمار خارج نطاق المحروقات. مشيرا إلى أن الولاية تمكنت في سنة 2022 من تصدير ما قيمته 25 مليون دولار وحققت في بداية السنة الجارية. ما قيمته نصف مليون دولار من المنتجات المصدرة.

وأضاف بن مالك أن العملية مازالت متواصلة بالولاية التي شهدت بفضل رفع العراقيل أمام المستثمرين تنويعا في الصادرات. من سيراميك إلى جلود ومواد شبه مصنعة وغيرها مما ساهم في خلق الثروة واستحداث مناصب الشغل.

وصرح من جهته الرئيس المدير العام لشركة إسمنت عين التوتة، معمر بهلول، لـ”و.أ.ج” أنه في إطار تنويع الصادرات خارج المحروقات. سطرت الشركة برنامجا لسنة 2023 يهدف إلى تصدير 150 ألف طن من مادة الكلنكر كانت بدايتها الشحنة. التي ستوجه عبر ميناء جن جن إلى إيطاليا وهي مستعدة -كما قال- لتصدير مادة الإسمنت حسب الطلب المسجل عليها.

وذكر ذات المتحدث بأن “قيمة صادرات الشركة من المادة نصف المصنعة الكلنكر خلال سنة 2022. بلغت قرابة الـ12 مليون دولار نحو أوروبا وغرب إفريقيا وبعض الدول العربية”.

كما تقدر طاقة إنتاج شركة إسمنت عين التوتة سنويا، وفق نفس المصدر. بـ1 مليون طن من مادة الإسمنت وقرابة 900 ألف طن من المادة نصف المصنعة الكلنكر.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك