الحرية والمسؤولية في الصحافة متلازمتان ويكملان بعضهما البعض

لا يختلف إثنان على ان للإعلام دورا هاما في تنوير الرأي العام، في كل المجالات.

كما كان لظهور الشبكة العنكبوتية، دورا في احداث قفزة نوعية في هذا المجال من خلال ظهور مواقع التواصل الاجتماعي وكذا ظهور المواقع الالكترونية، التي تسجل تزايدا في البلاد وهذا بفعل السياسة المنتهجة من قبل المصالح المعنية والتي من شانها مواكبة كل ما هو مستجد.

فالإعلام الإلكتروني احدث ضجة وهو ما جعلنا نطرح السؤال التالي أين تنتهي الحرية و تبدأ المسؤولية في الصحافة يا ترى ؟

منى لعموري

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك