وسائل جديدة لتسريع وتيرة أشغال مشروع خط السكة الحديدية بغارا جبيلات

سخرت الوكالة الوطنية للدراسات ومتابعة إنجاز الإستثمارات في السكك الحديدية “أنسريف”. وسائل مادية وبشرية جديدة لتسريع وتيرة أشغال إنجاز خط السكة الحديدية بشار- تندوف -غارا جبيلات.

وقال المدير المركزي المكلّف بالإتصال بالوكالة الوطنية ”أنسريف”، عبد القادر مزار في تصريح لـ “وأج”، “لقد قمنا في الآونة الأخيرة بتدعيم مختلف ورشات مشروع إنجاز خط السكة الحديدية “بشار – تندوف – غارا جبيلات” لنقل خام الحديد خام عبر مسافة طولها 950 كلم. بوسائل مادية ثقيلة وتعداد بشري معتبر بهدف تسريع وتيرة الأشغال.

وأضاف المتحدث، أنه جرى تسخير آلات ثقيلة خاصة بأشغال السكك الحديدية ووسائل مقطورة من جميع الأصناف. بالإضافة إلى الموارد البشرية الضرورية لتلبية إحتياجات مختلف الورشات. ويهدف هذا الإجراء إلى مواصلة أشغال إنجاز هذا الخط السككي المنجمي بوتيرة سريعة وتسليم المشروع في الآجال المحددة.

وأكد مزار، أن هذا المشروع الكبير يهدف إلى تثمين الحديد الخام لمنجم غارا جبيلات وترقية النقل بالسكك الحديدية لفائدة المسافرين بالجنوب الغربي. الذي تم تقسيمه إلى عدة أشطر هي حاليا في طور الإنجاز من طرف عديد المؤسسات العمومية إلى جانب شريك صيني.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك