هجوم شرس على تامر حسني بسبب إعلان

اندلعت حملة من الإنتقادات والهجوم ضد الفنان المصري تامر حسني، إثر مشاركته في إعلانٍ لإحدى شركات المنتجات الغذائية، الداعمة للكيان الصهيوني.

خصوصا وأن هذا الإعلان جاء في فترة تزامنت مع أعمال القتل وتدمير قطاع غزة، بعد أكثر من ستة أشهر من حرب الإبادة، التي يتعرض لها شعب غزة.

وأثارت هذه الخطوة استياءً شديدًا بين جمهور ومتابعي الفنان، وأنشأت حملات تدعو لمقاطعته. خاصةً وأنه كان قد أعلن تضامنه مع الشعب الفلسطيني ودعمه له.

وتعكس هذه الحملة الجدلية تحولاتٍ في الوعي الشعبي، وانعكاسًا للانتفاضة الشعبية ضد كل أشكال الدعم للكيان الصهيوني والتضامن الواسع مع قضية فلسطين.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك