مهرجان أغنية الراي بسيدي بلعباس: أكثر من 25 مغنيا منتظرا

ينتظر مشاركة أكثر من 25 مغنيا في الطبعة الـ 11 للمهرجان الوطني لأغنية الراي لسيدي بلعباس، المرتقب تنظيمها من 1 إلى 4 أوت المقبل، على مستوى دار الثقافة “كاتب ياسين”، حسب ما علم اليوم الثلاثاء لدى محافظ التظاهرة الفنان، محمد بوسماحة.

وأوضح ذات المصدر أن مهرجان الراي في طبعة 2018 سيعرف مشاركة فنانين قدامى وشباب خاصة المحليين الممثلين بأكثر من 15 فنانا وذلك في إطار تنويع السهرات ما بين الراي القديم الأصيل وراي الجيل الحالي بغية إمتاع الجمهور من محبي هذا الطابع الغنائي.

وصرح السيد بوسماحة : ” نسعى ليكون مهرجان الراي حفلا ثقافيا فنيا بامتياز يرضي أذواق الجمهور ويرقى بمسامعه” مضيفا “لن ننظم مهرجانا تجاريا بجلب الأصوات المعروفة فقط بل نبحث عن المزج بين الأصالة في فن الراي والراي المعاصر ليكون مهرجان قيمة ومتعة”.

وكشف محافظ مهرجان الراي أن طبعة 2018 سيكون لها بعد أكاديمي من خلال التطرق للخلفية الثقافية لفن الراي، عن طريق تنظيم موائد مستديرة وإلقاء محاضرات، متبوعة بنقاش حول تاريخ الراي بين القديم والعصري من طرف فنانين وأكادميين ووجوه ثقافية وإعلامية وذلك من أجل تعريف أكثر بفن الراي منذ النشأة والأجيال التي تعاقبت عليه.

وحسب البرنامج المسطر في إطار هذا المهرجان الثقافي، يرتقب حفل الافتتاح مشاركة الشابة خيرة وفرقة راينا راي وحكيم صالحي والشيخ النعامي ومحمد الصغير وعماد باشا والشاب براهيم حدرباش ودريس رحماني وعقيل الصغير، في حين سيكون الجمهور على موعد في السهرة الثانية مع جمال ميلانو وغانة المغناوي والشابة فاتي وكادير الصغير والشاب رياض وتوفيق المدرومي والشاب جواد.

وسيعرف حفل الاختتام مشاركة الشاب حسين نجمة وعدولة والشاب محفوظ والشاب رياض و الشاب محمد العباسي والشاب عباس والشيخ بلمو والشاب طارق والفنانة ياسمين عماري بالإضافة إلى فرق راب محلية.

للإشارة ستفتح سهرات المهرجان الوطني لأغنية الراي المنظم تحت إشراف وزارة الثقافة وبالتعاون مع الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة مجانا في حدود الساعة الثامنة أمام الشباب والعائلات.

ق ث/واج

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك