مستغانم: أمواج البحر تلفظ جثة “حراڨ”

لفظت أمواج البحر، صباح اليوم، جثة حراڨ بالشاطئ الصخري المسمى “المحادنة” ببلدية خضرة، 72 كيلومتر شرقي عاصمة الولاية مستغانم .
ويتعلق الأمر بجثة شاب في العقد الثالث من العمر، في حالة متقدمة جدا من التعفن. تم نقلها إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى سيدي علي من طرف مصالح الحماية المدنية.

وكالات

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك