لماذا ستتراجع الجزائر في تصنيف الفيفا الجديد؟

لماذا ستتراجع الجزائر ويتقدم المغرب في تصنيف الفيفا الجديد؟
كشف موقع “فوتبول رانكينغ” المختص في رصد واحتساب التصنيف الشهري للمنتخبات أسباب تفوق المنتخب المغربي على نظيره الجزائري في التصنيف العالمي رغم تحقيق هذا الأخير لأرقام مبهرة في التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

وأرجع الموقع صعود المنتخب المغربي إلى المركز الـ29 عالميا، الذي لم يحتله منذ زمن طويل، بعد فوزه في مبارياته الثلاث الأخيرة ضد غينيا بيساو ذهابا وإيابا وغينيا.

وأكسب الفوز المغرب أزيد من 21 نقطة، ليصبح في رصيده الإجمالي 1514 نقطة في تصنيف “الفيفا”، وهو ما يفسر صعوده إلى المركز الثالث قاريا، متفوقا على الجزائر التي كسبت 10 نقاط فقط بعد فوزيها على النيجر، وأصبح في رصيدها 1509 نقاط، حسب المصدر ذاته.

وتسعى الجزائر من خلال سلسلة نتائجها الإيجابية للظفر بالمرتبة الأولى أو الحفاظ على مكانتها ضمن أفضل 5 منتخبات في القائمة الإفريقية كما المغرب في التصنيف الشهري لـ”الفيفا”، الأمر الذي سيمكنهما من التواجد في المستوى الأول خلال سحب قرعة الدور الحاسم لتصفيات مونديال “قطر 2022″، يضيف الموقع الرياضي.

وقد أثارت التوقعات بشأن تراجع الجزائر إفريقيا في التصنيف العالمي الشهري بتفوق المغرب عليها كثيرا من الجدل، خاصة في ظل مواصلة المنتخب الجزائري خلال فترة التوقف الدولي الأخيرة حفاظه على سجله الخالي من الهزائم للمباراة الـ31 تواليا، بتحقيقه فوزين بتصفيات إفريقيا المؤهلة لمونديال “قطر 2022.

وتغلب منتخب الجزائر، يوم الجمعة الماضي، في ملعبه على منتخب النيجر بنتيجة 6-1، في الجولة الثالثة من الدور الثاني لتصفيات إفريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم، قبل أن يكرر فوزه عليه، الثلاثاء، خارج ملعبه، بنتيجة 4-0، في الجولة الرابعة.

وعلى الرغم من فوزه أمام النيجر، فإن منتخب الجزائر لن يحقق أي تقدم في التصنيف العالمي للمنتخبات لشهر أكتوبر، الذي سيصدره الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” خلال الأيام القليلة القادمة.

وكشف موقع “فوتبول رانكينغ”، المختص في رصد واحتساب التصنيف الشهري للمنتخبات، عن محافظة منتخب الجزائر على نفس المركز (30)، الذي احتله في الترتيب الذي صدر يوم 16 سبتمبر الماضي، لكنه سيتراجع قاريا وسيفقد المركز الثالث لمصلحة المنتخب المغربي.

وأكد المصدر أن منتخب الجزائر سيتراجع للمركز الرابع في ترتيب أفضل المنتخبات الإفريقية، خلف المتصدر السنغال، وملاحقه المباشر تونس، بالإضافة إلى منتخب المغرب الذي حقق قفزة قياسية بعد فوزه بمبارياته الثلاث التي خاضها في فترة التوقف الدولي الأخيرة.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك