قرار جديد من بايدن بشأن الهجرة

أعلنت إدارة الرئيس الأميركي، جو بايدن، أنها تعتزم السماح بلم شمل عائلات المهاجرين الذين فرقت بينهم سياسات الرئيس السابق دونالد ترامب.

وذكر وزير الأمن الداخلي الأميركي أليخاندرو مايوركاس في إحاطة بالبيت الأبيض، إن لم شمل العائلات سيتم إما في الولايات المتحدة أو في بلدهم الأصلي.

وأضاف أن الولايات المتحدة يمكن أن تساعد في دفع تكاليف التنقل والرعاية الصحية وحتى الخدمات القانونية للأسر المهاجرة التي فصل أبناؤها بسبب سياسة ترامب “صفر تسامح” معهم.

لكن الوزير قال إن الاتجاه الجديد لن يشمل كل العائلات.

وبموجب سياسة ترامب، تم فصل آلاف الأطفال عن آبائهم، الذين اتهموا من جانب السلطات الأميركية بارتكاب جرائم هجرة وأرسلتهم إلى السجون، بينما وضع الأطفال في الملاجئ.

ولا تزال الجهود جارية في المحكمة لتحديد مكان آباء أكثر من 500 طفل موجودين في الملاجئ.

وقالت إدارة بايدن إنها ستنظر في إعادة الآباء المرحلين عن الولايات المتحدة إليها.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك