فيفا سيري 2024 (الجزائر – جنوب إفريقيا): “الخضر” في مباراة من أجل التأكيد

يواجه المنتخب الوطني لكرة القدم، اليوم الثلاثاء على الساعة 22:00 بملعب نيلسون مانديلا ببراقي نظيره الجنوب الإفريقي بهدف تأكيد الفوز المسجل مساء يوم الجمعة على بوليفيا (3-2) بمناسبة اليوم الثاني والأخير لدورة فيفا سيري 2024 الجارية حاليا بالجزائر بمشاركة أربعة منتخبات.

وسجل ” الخضر” يوم الجمعة الماضي، فوزا مثيرا على بوليفيا في أول مباراة للناخب البوسني الجديد فلاديمير بيتكوفيتش، ويرغبون في تحقيق فوزا ثانيا أمام منتخب “البافانا-بافانا”، الذي فرض عليه التعادل يوم الخميس الماضي من قبل أندورا (1-1) بملعب 19 ماي 1956 بعنابة.

وسيرفع رفاق القائد عيسى ماندي هذه المرة، التحدي أمام منافس من عيار آخر وهو صاحب المركز الثالث في منافسة كأس إفريقيا للأمم الأخيرة (مؤجلة إلى 2024) بكوت ديفوار والتي ترك خلالها منتخب “البافانا-بافانا” انطباعا جيدا وحققوا نتائج جيدة.

وبات مطلوب على اللاعبين الجزائريين الذين وجدوا بعض الصعوبات خلال الشوط الثاني أمام بوليفيا، الظهور بوجه مشرف وأحسن أمام تشكيلة جنوب إفريقيا التي تألقت في الأراضي الإيفوارية والساعية لتأكيد أحقيتها في المرتبة الثالثة كأحسن منتخب إفريقي.

ويقول المدرب البوسني “بأن المباراة الأولى أمام بوليفيا كانت غنية بالمعطيات والتي ستكون مفيدة للتحضير جيدا للمباراة المقبلة أمام جنوب إفريقيا”، ولم يستبعد فكرة إجراء بعض التغييرات في المباراة الثانية، رغبة منه في اختبار لاعبين آخرين، على غرار محمد بشير بلومي و بدر الدين بوعناني و القادم الجديد رفيق قيتان.

وبخصوص التعداد، سيكون المنتخب الوطني محروما من خدمات أربعة لاعبين أساسيين وهم المدافع رامي بن سبعيني المصاب على مستوى الفخذ، ولاعبي الوسط هشام بوداوي وإسماعيل بن ناصر اللذين غادرا التربص قبل مباراة بوليفيا بداعي الإصابة والمهاجم أمين قويري الذي حصل على موافقة مغادرة التربص لأسباب عائلية.

وسيدير لقاء الجزائر-جنوب إفريقيا طاقم تحكيم تونسي بقيادة أمير لوصيف وبمساعدة مواطنيه أيمن إسماعيل (مساعد أول) وفوزي جريدي (مساعد ثان)، بينما سيكون الجزائري لحلو بن براهم حكما رابعا.

وفي المباراة الثانية للدورة، فاز منتخب بوليفيا لكرة القدم أمام نظيره أندورا ليلة الاثنين إلى الثلاثاء بملعب 19 ماي 1956 بعنابة بنتيجة 1-0 في مباراة ضمن الدورة الودية الدولية لكرة القدم “فيفا سيريز 2024” التي تحتضنها كل من الجزائر العاصمة وعنابة. وقد سجل هدف المباراة الوحيد لصالح منتخب بوليفيا المهاجم راميرو فاكا في (د12).

وشارك في دورة فيفا سيري 2024 المنظمة بالجزائر برعاية الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، أربعة منتخبات وتجري مقابلاتها بملعبي نيلسون مانديلا ببراقي وملعب 19 ماي 1956 بعنابة.

وتأتي هذه النافذة الدولية لشهر مارس قبل أقل من ثلاثة أشهر عن استئناف تصفيات كأس العالم 2026 المقررة في شهر يونيو. وتستضيف الجزائر، متصدرة المجموعة السابعة بمجموع ست نقاط، المنتخب الغيني قبل التحول بعد ذلك إلى أوغندا.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك