غرداية تستعد لإنتاج 60 الف قنطار من الحبوب تحت الرش المحوري

تستعد ولاية غرداية لإنتاج نحو 60.000 قنطار من مختلف أنواع الحبوب تحت الرش المحوري خلال حملة الحصاد والدرس للموسم الفلاحي 2023/2024، التي انطلقت اليوم الأحد.

أفادت مديرية المصالح الفلاحية بالولاية أن والي غرداية، عبد الله أبي نوار، أعطى إشارة انطلاق هذه الحملة من مستثمرة فلاحية خاصة في منطقة “شعبة السبع” بدائرة متليلي، على مساحة 300 هكتار.

و تم تخصيص مساحة إجمالية تبلغ 1.486 هكتارًا لزراعة الحبوب تحت الرش المحوري، منها 1.425 هكتارًا مخصصة للقمح الصلب. و31 هكتارًا للقمح اللين، و30 هكتارًا للشعير. تنتشر هذه المساحات في بلديات متليلي ومنصورة وزلفانة والقرارة.

وأوضح المهندس الرئيسي المكلف بالإحصائيات، خالد جبريت، أن من المتوقع أن يصل معدل الإنتاج إلى أكثر من 50 قنطارًا للهكتار الواحد من القمح الصلب و40 قنطارًا للهكتار الواحد من القمح اللين والشعير.

تشير التقديرات إلى تسجيل إرتفاع في الإنتاج هذا الموسم مقارنة بالموسم الماضي الذي بلغ حوالي 50 ألف قنطار.

تعزى هذه الزيادة إلى توفر بذور جيدة واتباع المسار الفلاحي التقني بدقة. كما شهدت المساحة المخصصة لإنتاج الحبوب نموًا بنسبة تزيد عن 21% منذ عام 2021. حيث إرتفعت من 1.161 هكتارًا إلى 1.486 هكتارًا في عام 2024.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك