على طريقة الفيلم المصري «لصوص لكن ظرفاء».. محاولة هروب سجناء تنتهي في نفق بمركز شرطة

على طريقة الفيلم المصري «لصوص لكن ظرفاء»، تمكنت قوات الشرطة في فنزويلا من إحباط محاولة هروب مثيرة لسجناء من أحد السجون بعد كشف حفر نفق استمر لمدة سنة ونصف.

تدور قصة الفيلم المصري «لصوص لكن ظرفاء» حول “حامد” (أحمد مظهر ) و”إسماعيل” (عادل امام) الذين يحاولون سرقة محل مجوهرات عن طريق حفر نفق، ولكنهم يكتشفوا في نهاية السرقة أن الشرطة في انتظارهم عند نهاية النفق.

ووفقًا لمواقع محلية، خطط عدد من السجناء في فنزويلا لعملية الهروب من خلال حفر نفق سري داخل السجن، مستغلين غفلة الحراس.

وبعد عمل استمر لعام ونصف، تمكن السجناء من إكمال حفر النفق، وخرجت مجموعة منهم ظنًا منهم أنهم نجحوا في الهروب.

إلا أن المفاجأة كانت كبيرة عندما وجدوا أنفسهم يواجهون عددًا من رجال الشرطة في مركز تدريب الشرطة المجاور للسجن.

وتمكن رجال الشرطة من القبض على السجناء الهاربين وإعادتهم إلى السجن مرة أخرى.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك