عبد الباري عطوان يشيد بدور الجزائر اتجاه القضية الفلسطينة

أشاد الكاتب والصحفي الفلسطيني عبد الباري عطوان بجهود الجزائر وما تقوم به من أجل القضية الفلسطينية ومساعيها المستمرة لدعم حقوق الشعب الفلسطيني.

في حوار له مع قناة السلام الجزائرية، أكد الكاتب والمحلل السياسي عبد الباري عطوان أن مقاطعة الرئيس عبد المجيد تبون للقمة العربية الثالثة والثلاثين المنعقدة في العاصمة البحرينية المنامة هو خطوة تعكس موقف الجزائر الثابت من قضية التطبيع مع الكيان الصهيوني.

وأشار عبد الباري إلى أن غياب تبون تعتبر رسالة واضحة من الجزائر برفضها القاطع لأي شكل من أشكال التطبيع مع الإحتلال إسرائيلي، في وقت تشهد فيه المنطقة تحولات سياسية متسارعة نحو إقامة علاقات تطبيعية مع الكيان.

وأكد عبد الباري أن هذا الموقف يعكس التزام الجزائر الثابت بدعم القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف.

وأضاف أن قرار الرئيس تبون بعدم حضور القمة يأتي في سياق سلسلة من المواقف الجزائرية الثابتة التي ترفض الانصياع للضغوط الدولية الرامية إلى جر الدول العربية نحو التطبيع.

وأوضح أن هذه القمة، التي شاركت فيها دول تتبع سياسات التطبيع مع إسرائيل، لم تكن لتستحق حضور الرئيس تبون، الذي يعارض بشدة هذه السياسات ويدعو إلى وضع حد للاحتلال وإقامة دولة فلسطينية مستقلة.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك