صناديق ترامب تغادر البيت الأبيض.. أين سيعيش “الرئيس السابق”؟

كشفت تقارير صحفية أميركية أن الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، سينتقل للعيش في منتجع مارالاغو الذي يملكه في ولاية فلوريدا، بعد ترك منصبه كرئيس للولايات المتحدة.

وتتبقى في ولاية ترامب أيام معدودة، حيث من المقرر أن يتولى الرئيس المنتخب جو بايدن منصبه رسميا في العشرين من يناير الجاري.

وتناقلت وكالات الأنباء صورا تظهر نقل أغراض ترامب وأسرته من البيت الأبيض في صناديق كبيرة، تمهيدا لخروج العائلة من مقر حكم الولايات المتحدة بعد بقائها هناك 4 سنوات.

وقالت شبكة “إن بي سي” الإخبارية الأميركية أن إدارة بايدن تنوي إجراء “تنظيف عميق” للبيت الأبيض قبل دخول بايدن، بتكلفة تقترب من نصف مليون دولار.

وسيختلف تنظيف البيت الأبيض هذه المرة عما حدث في الانتقالات السابقة للسلطة، حيث سيخضع لإجراءات أشد من التعقيم والتطهير بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد الذي أصاب عددا من موظفي البيت الأبيض، فضلا عن ترامب وأفراد من أسرته.

وكان ترامب اشترى منتجع مارالاغو عام 1985 بحوالي 10 ملايين دولار، حيث تحتفظ أسرته بأماكن خاصة في منطقة منفصلة مغلقة تحتوي على منزل وحديقة.

واعتاد ترامب زيارة المنتجع وهو رئيس للولايات المتحدة، حتى أطلقت عليه بعض وسائل الإعلام “البيت الأبيض الشتوي” أو “البيت الأبيض الجنوبي”.

وبعد أن أصبح ترامب رئيسا في يناير 2017، تم استخدام المنتجع لاستضافة اجتماعات للقادة الدوليين، بما في ذلك رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي والرئيس الصيني شي جين بينغ.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك