سنتان حبسا نافذا لخالد درارني

أدان مجلس الجزائر العاصمة اليوم الثلاثاء الصحفي خالد درارني بسنتين حبسا نافذة.

وفور صدور الحكم، نظم صحفيون وقفة أمام مجلس قضاء العاصمة للتعبير عن تضامنهم مع زميلهم الذي أدين بسنتين حبسا نافذة، في وقت أعتقل وهو يؤدي عمله كصحفي في تغطية مسيرة بالعاصمة.

وكان في محاكمة أولى بمحكمة سيدي امحمد، أدين الصحفي بثلاث سنوات حبسا نافذة، بتهمة التحريض على التجمهر غير المسلح.

وفي نفس القضية أدين كل من الناشطين، سمير بلعربي وسليمان حميطوش بسنة حبس منها أربعة أشهر نافذة.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك