حصيلة.. الجيش يقضي على إرهابي و ثلاث قطاع طرق

في سياق الجهود المتواصلة المبذولة في مكافحة الإرهاب ومحاربة الجريمة المنظمة بكل أشكالها. نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي، خلال الفترة الممتدة من 25 إلى 30 أفريل المنقضي، عديد العمليات التي أسفرت عن نتائج نوعية تعكس مدى الاحترافية العالية واليقظة والاستعداد الدائمين لقواتنا المسلحة في كامل التراب الوطني.

وقال بيان لوزارة الدفاع الوطني، صدر اليوم الأربعاء، أنه وفي إطار مكافحة الإرهاب، وإثر عملية بحث وتمشيط بمنطقة تامولڤة ببلدية وادي الفضة بالشـلـف. قضت مفرزة للجيش الوطني الشعبي على الإرهابي ” ب. سمير “. المدعو ” أبو ضحى ” وبحوزته مسدس (01) رشـاش من نوع كـلاشنيـكـوف وكميـة مـن الذخيـرة وأغـراض أخـرى.

فيمـا سـلّـم الإرهـابي ” غ. عبد الرحمان ” المدعو ” يوسف زكريا ” نفسه للسلطات العسكرية ببرج باجي مختار. وبحوزته بندقية (01) رشاشة FMPK ومسدس (01) آلي وقنبلة يدوية وكمية من الذخيرة. في حين تم كشف وتدمير كميات من المتفجرات وأجهزة التفجير.

في نفس السياق، قضت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، على ثلاثة (03) قطاع طرق خطيرين كانوا يروعون المواطنين ببرج باجي مختار وبحوزتهم مسدس (01) آلي. كما أوقفت مفارز أخرى (11) عنصر دعم للجماعات الإرهابية خلال عمليات متفرقة عبر التراب الوطني.

أما في إطار محاربة الجريمة المنظمة. ومواصلة للجهود الحثيثة الهادفة إلى التصدي لآفة الاتجار بالمخدرات ببلادنا. أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن خلال عمليات عبر النواحي العسكرية. (53) تاجر مخدرات وأحبطت محاولات إدخال (229) كيلوغرام من الكيف المعالج عبر الحدود مع المغرب. فيما تم ضبط (135) غرام من مادة الكوكايين و(986816) قرص مهلوس.

وبكل من تمنراست وبرج باجي مختار وإن ڨزام وتندوف. أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي (317) شخصا وضبطت (33) مركبة و(132) مولدا كهربائيا و(99) مطرقة ضغط و(06) أجهزة للكشف عن المعادن. بالإضافة إلى كميات من المتفجرات ومعدات تفجير وتجهيزات تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب.

في حين تم توقيف (35) شخصا آخر. وضبط (23) بندقية صيد و(04). مسدسات آلية و(46791) لتر من الوقود. و(100) قنطار من المواد الغذائية الموجهة للتهريب والمضاربة. و(63) قنطار من مادة التبغ. و(69068) وحدة من مختلف المشروبات، وهذا خلال عمليات متفرقة عبر التراب الوطني، يختم بيان وزارة الدفاع الوطني.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك