الحدثفي الواجهةمجتمع

جهاز معلوماتي لمكافحة الغش في الإمتحانات في الجزائر قريبا

يجري العمل على مشروع لإنجاز أول جهاز معلوماتي في الجزائر لمكافحة كل أشكال الغش في الإمتحانات، حسب ما أفادت به أمس الثلاثاء بقسنطينة صاحبة هذا المشروع فوزية عجالية من جامعة كوسيس بسلوفاكيا و سفيرة الذكاء الاصطناعي بالجزائر.

وعلى هامش الطبعة الرابعة لصالون المعلوماتية المنظم حول موضوع الذكاء الاصطناعي بجامعة عبد الحميد مهري (قسنطينة2) صرحت صاحبة هذا الابتكار أن هذا المشروع يرتكز على التزويد بنظام المراقبة بالفيديو عن طريق الذكاء الاصطناعي خاصة من أجل تطوير وظائف هذه الكاميرات بجعلها قادرة على التعرف عن الانفعالات و تحديد محاولات الغش.

و من شأن هذه التكنولوجيا الجديدة التي ترتكز على برمجة الإحساس ضمن الأجهزة الالكترونية من خلال إعداد قاعدة معطيات تجمع كل ملامح و تعابير الوجه لمعرفة الانفعالات لدى البشر أن تمكن من القضاء على آفة الغش في الامتحانات.

وصرحت ذات المتحدثة أن هذا الابتكار الذي هو في طور التجسيد بالتعاون مع مجموعة من الباحثين الأجانب سيبدأ العمل به “السنة المقبلة”، مؤكدة أنه سيكون الثاني بعد روبوت غاردنيا الذي صممته و المزود بالذكاء الاصطناعي لينفذ عديد عمليات التحكم و المناورات انطلاقا من التعرف على الصوت.

و قد تم تقديم عديد المداخلات حول الذكاء الاصطناعي من طرف جامعيين و باحثين جزائريين و ذلك أمام حضور غفير.

و قد تميزت الطبعة الرابعة لصالون المعلوماتية التي ستتواصل إلى غاية الخميس المقبل و التي تنظمها كلية التكنولوجيات الجديدة و الإعلام الآلي و الاتصال لجامعة عبد الحميد مهري بتنظيم ورشات تكوين و كذا مسابقات حول أحسن مشروع مشروع يتوفر على الذكاء الاصطناعي .

و بالنسبة لهذه السنة تم برمجة تكوين في الروبوتيك لفائدة 30 تلميذا بالمدرسة الابتدائية نزياني شريف لمدينة علي منجلي و ذلك ضمن نشاطات هذا الصالون حسب ما أفاد به رئيس لجنة تنظيم هذه التظاهرة العلمية الدكتور عبد الكريم بورامول ، لافتا الى أن هذه الورشة تهدف إلى تلقين التلاميذ طريقة إدخال نظام الكتروني يسمح بتشغيل الروبوتات.

اللقاء أونلاين/واج

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق