جراد يترأس حفل اقتناء ناقلتي غاز و ناقلة نفط بميناء الجزائر العاصمة

ترأس الوزير الاول عبد العزيز جراد يوم الاثنين حفل اقتناء مجمع سوناطراك لناقلتي غاز و ناقلة نفط على مستوى ميناء الجزائر العاصمة.

و خلال زيارة عمل و تفقد لمنشات تابعة لقطاع الطاقة بالجزائر العاصمة في اطار احياء الذكرى المزدوجة لتأميم المحروقات و انشاء الاتحاد العام للعمال الجزائريين, تفقد الوزير الاول الذي كان مرفوقا بوفد حكومي هام, الرصيف النفطي رقم 37 التابع للشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك على مستوى ميناء الجزائر العاصمة حيث أشرف على تدشين ناقلتي غاز و ناقلة نفط.

و يتعلق الامر بناقلتي الغاز (حاسي توارق و حاسي بركين) بطاقة 13.000 متر مكعب لكل واحدة و ناقلة نفط (ان ايكر) بطاقة 46.000 طن.

و اعرب جراد عن ارتياحه لهذا الاقتناء, مشيرا الى اهمية التزود بهذا النوع من وسائل النقل التي اقتنتها (Hyproc Shipping Company) بأموالها الخاصة و هي فرع لسوناطراك مختصة في نقل المحروقات.

و اكد جراد ان “الامر هنا يتعلق بإنجاز هام و باستثمار كبير من خلال تمويل جزائري دون اللجوء الى قروض”.

و بهذه المناسبة, حرص السيد جراد على الاشادة بجميع اطارات و مهندسي و عمال سوناطراك و كذا جميع عمال قطاع الطاقة الجزائري.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك