جديد قضية وفاة 5 أطفال غرقا بالصابلات

قدمت مصالح الأمن بالعاصمة اليوم الأربعاء، المشتبه فيهم الموقوفين في قضية وفاة 5 تلاميذ غرقا، بشاطئ الصابلات في حادثة أليمة ألمت سكان منطقة عين بوسيف ولاية المدية، واهتز لها الرأي العام المحلي.

وحسب مصادر موثوقة ، فان التحقيق شمل إجمالا 14 شخصا، من مؤطرين ومشرفين على الرحلة التفسحية.

بحيث يضم الفوج الاول 7 مشتبه فيهم من دار الشباب لعين بوسيف الذين فقدوا 5 أطفال بشاطى الصابلات، ويتعلق الأمر بمدير الابتدائية ومعلمين.

كما يضم الفوج الثاني 7 مشتبه فيهم من الجمعية العي نظمت الرحلة فيهم ويتعلق الأمر ب4 مؤطرين “نسوة” ومنسقين بالجمعية الى جانب مدير ابتدائية، وهو الفوج الذي كاد أن يفقد تلميذة، التي تم اسعافها وانتشالها من البحر ،من طرف رجال الحماية المدنية للتكفل بصحتها بمستشفى مصطفى باشا الجامعي.

وحسب ذات المصادر فإن الرحلة التي قادت التلاميذ من أبناء عين بوسيف الى العاصمة السبت الفارط، كان يتواجد بها اكثر من 60 تلميذ ،يؤطرهم 4 أشخاص.

وفي انتظار استكمال إجراءات التحقيق، وتحديد المركز القانوني لاطراف القضية، بعد نهاية السماع إلى أقوالهم الأولية.

المصدر: النهار أون لاين

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك