تعديل الرزنامة الوطنية للتلقيح

أمرت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بالإلغاء الفوري لأولى جرعات اللقاح المضاد للشلل التي تقدم للرضع حديثي الولادة عن طريق الفم لمنع خطر الانتشار ” السريع وغير المسبوق” للفيروسات مشتقات هذا النوع من اللقاحات، وقررت مصالح الوزير بن بوزيد رسميا تعديل الرزنامة الوطنية للتلقيح المعتمدة في 2016، بالتخلي نهائيا عن هذا اللقاح وتعويضه بطريقة الحقن.

قررت وزارة الصحة تعديل الرزنامة الوطنية للتلقيح، حيث أمرت بالوقف الفوري لتقديم الجرعة الأولى من اللقاح المضاد للشل الخاص بالرضع حديثي الولادة، بعد أن ثبت وجود خطر انتشار الفيروسات التي يفرزها تناول اللقاح عن طريق الفم، وأعلنت مصالح بن بوزيد بالإبقاء على باقي برامج الرزنامة كما هي في انتظار تغييرها نهائيا باعتماد التلقيح عن طريق الحقن.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك