تأجيل محاكمة أويحيى و سلال ورجال اعمال في قضية تركيب السيارات

أجلت رئيس الغرفة الجزائية لمجلس قضاء العاصمة، اليوم الأحد، برئاسة مومن جميلة،محاكمة المتهمين في قضية تركيب السيارات لتاريخ 10 أكتوبر. وجاء تأجيل القضية بطلب من المحامين، لتحضير الدفاع.

بحيث شهدت الجلسة غياب الوزير السابق عمار غول بسبب وعكة صحية تعرض لها بالسجن. ويتابع في القضية الرئيس المدير العام لمجمع سوفاك مراد عولمي وشقيقه “خيدر” وكذا مسؤولين سابقين وعلى رأسهم الوزرين الأولين السابقين أحمدأويحيى وعبدالمالك سلال ، إلى جانب رجال أعمال بارزين، يتقدمهم، محي الدين طحكوت، علي حداد، محمد بايري، واحمد معزوز.، إلى جانب حسان عرباوي.

ومن المقرر أن تفصل المحكمة في هذه القضية في التعويضات المقررة للخزينة العمومية بعدما قبلت المحكمة العليا في ماي الفارط الطعن بالنقض الذي تقدم به الوكيل القضائي للخزينة العمومية .

وكانت المحكمة العليا، قد قررت رفضها لطعون جميع المتهمين في هذه القضية وكذا طعن النيابة العامة ضد جميع المتهمين إلا فيما يتعلق بالمتهمين الذين استفادوا من الحكم بالبراءة،كما قبلت طعن الوكيل القضائي للخزينة العمومية شكلًا وموضوعًا.

الجدير بالذكر أن المتهمين في قضية الحال، سبق وان سلطت عليهم أحكاما متفاوتة العقوبة تراوحت ما بين 15 سنة سجنا نافذا والبراءة، على مستوى مجلس قضاء العاصمة، بعد استئناف الحكم الابتدائي الذي اصدرته محكمة سيدي امحمد في حقهم.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك