بلمهدي: تنصيب 38 إماما مفتيا عبر التراب الوطني

كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف يوسف بلمهدي اليوم الإثنين، عن تنصيب 38 إماما مفتيا عبر ولايات الوطن وذلك بعد استحداث هذا المنصب لأول مرة في الجزائر.

وأضاف بلمهدي لدى نزوله في برنامج ضيف الصباح بالقناة الإذاعية الأولى، أنه تم تفعيل تطبيق فتاوى علماء الجزائر على شبكة الأنترنت ويتوفر على عشرات الآلاف من الفتاوى المكتوبة أو المسموعة، مع تفعيل تطبيق آخر يتوفر على تقنية التحاضر المرئي عن بعد تحت مسمى “الفتوى حضوريا” قصد استقطاب أكبر عدد من المتصلين لطرح أسئلتهم على المستفتين والإجابة عنها.

وثمن الوزير مساعي ما تقدمه القنوات الإذاعية والتلفزيونية عبر منابرها الإعلامية الدينية انطلاقا من فتح المجال للمفتين قصد الإجابة على التساؤلات والانشغالات الدينية والدنيوية التي يطرحها الجمهور ما يعكس الثقة الكبيرة التي يضعها الشعب الجزائري في المرجعية الدينية الجزائرية والخطاب الديني الجزائري وبالتالي انسجامه مع الفتوى والتفاعل معها بشكل كبير.

وأشار ضيف الصباح، إلى وضع مجموعة من الوسائط حيز الخدمة قصد الحصول على الفتوى والتي تتواجد في المكاتب الولائية تحت اشراف رؤساء المجالس العلمية وتضم أساتذة جامعيين وأئمة وشيوخ زوايا علماء درسوا في المدارس التقليدية.

من جانب آخر أفاد وزير الشؤون الدينية والأوقاف يوسف بلمهدي، بتسطير نشاطات دينية عديدة تواكب شهر رمضان المبارك منها نشاطات دروس الوعظ والتعليم القرآني توجه لفائدة نزلاء المؤسسات العقابية والسجون تقام بالتنسيق مع وزارة العدل.

كما تمت برمجة مسابقات متنوعة لحفظ وتجويد القرآن الكريم منها مسابقة للأشخاص من فئة ذوي الهمم تقام بالتعاون مع وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، فضلا عن مسابقات خاصة بمحو الأمية وأخرى موجهة لصغار حفظة القرآن الكريم بمناسبة عطلتهم المدرسية الربيعية-يضيف الوزير المتحدث.

وصرح بلمهدي عن استقبال حوالي 50 ألف من أبناء الجالية الجزائرية المقيمة خارج التراب الوطني على مستوى المدارس القرآنية الصيفية، مشددا على ضرورة تكثيف التحضيرات من قبل الأساتذة لاستقبال هؤلاء التلاميذ ومرافقتهم في دروس التجويد وحفظ القرآن الكريم.

من جهة أخرى أكد وزير الشؤون الدينية والأوقاف يوسف بلمهدي، على الحضور القوي للجزائر في إطار الديبلوماسية الدينية، نظرا للحركية الكبيرة التي تعرفها الزوايا في الطريقتين التيجانية والقادرية عبر ربوع العالم عموما وقارة إفريقيا على وجه الخصوص.

ووذكر بلمهدي أن منظومة التعليم القرآني في الجزائر أًصبحت تنافس دول عديدة من خلال المنافسات الكبرى نظرا للمراتب المتقدمة التي يتم تحقيقها أين صرح عن افتكاك الجزائر للمرتبتين الأولى والثانية عدة مرات.

وعرج الوزير عن وصول أزيد من 90 إماما الى المهجر مع استقبالهم من طرف عمادة مسجد باريس الكبير الى جانب ارسال 60 إماما إلى دول أخرى قصد إمامة المصلين في كبرى مساجد العالم.

وذكر الوزير عن حضورمرتقب لمحكمين اثنين من فلسطين وروسيا الى الجزائر للمشاركة في تأطير المنافسات القرآنية بالجزائر الى جانب خضوع 15 إماما من دولة روسيا لسلسلة من الدورات التكوينية بالجزائر.

وتطرق الوزير إلى خبر استحداث مدرسة قرآنية جديدة تضاف إلى مسجد سيدي عبد الرحمن الثعالبي بالنيجر بغية نشر وتعميم ثقافة الوسطية في ديننا الإسلامي الحنيف.

المصدر: الاذاعة الجزائرية

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك