بعد الأولمبياد.. لاعب فرنسا يمنح موافقته لتمثيل المنتخب الجزائري

أبدى أحد اللاعبين مزدوجي الجنسية موافقته لتمثيل منتخب الجزائر في الفترة المقبلة.

سعيد فلاك، رئيس خلية الإعلام في الاتحاد الجزائري لكرة القدم، كان قد كشف في تصريحات تلفزيونية، بأن الاتحاد برئاسة وليد صادي، أقنع 3 لاعبين مزدوجي الجنسية بالإلتحاق بصفوف منتخب الجزائر، دون أن يكشف أسماءهم.

وكشفت صحيفة “الخبر”، أن أول لاعب موهوب تمكن صادي من إقناعه، هو مغناس أكليوش، نجم موناكو الفرنسي.

وحجز أكليوش مكانا في القائمة الموسعة لمنتخب فرنسا المشاركة في أولمبياد باريس 2024.

ذات المصدر أكد أن اللاعب البالغ من العمر 22 عاما، وافق على لتغيير جنسيته الرياضية لكن بعد الأولمبياد، حيث يريد المشاركة في هذه المنافسة رفقة “الديوك” للرفع من أسهمه في سوق الانتقالات.

ويعتبر الفوز بخدمات مغناس أكليوش ضربة قوية بالنسبة للاتحاد الجزائري لكرة القدم، خاصة وأن اللاعب متألق بشكل كبير جدا مع موناكو، وتم اختياره من طرف صحيفة “ليكيب” الفرنسي ضمن التشكيلة المثالية للدوري الفرنسي في موسمه المنقضي.

ولعب أكليوش في 28 مباراة في الدوري الفرنسي الموسم الماضي، سجل خلالها 7 أهداف وقدم فيها 4 تمريرات حاسمة.

وتبلغ القيمة التسويقية للاعب الذي ينشط في وسط الميدان 25 مليون يورو وفقا لمنصة “ترانسفر ماركت”.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك