بطولة الجزائر لألعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة: اجراء النهائيات تجرى في المساء

تميزت منافسات البطولة الوطنية لألعاب القوى الخاصة بفئة ذوي الاحتياجات الخاصة التي انطلقت يوم الخميس بميدان الباخرة المحطمة ببرج الكيفان، ببرمجة نهائيات سباقات عدة اختصاصات في الفترة المسائية نظرا لحرارة الطقس.

وصرح مدير التنظيم الرياضي ايت سعيد منصور ل”واج”: الاطقم التقنية المشرفة على رياضيي ذوي الاحتياجات الخاصة في مختلف الاصناف، برمجت اجراء النهائيات هذا المساء نظرا لحرارة الطقس وتأثيرها على المردود الفني للرياضيين.”

واضاف : ” ان بعض الرياضيين وجدوا صعوبة للدخول في المنافسة خلال الصباح، على غرار ذوي الاعاقة البالغة مثل أصناف فاقدي البصر ، مبثوري الاعضاء وذوي الاعاقات الذهنية والحركية، لكن ينتظر خلال اليوم الثالث والاخير لتقييم المستوى الفني لكل الاصناف ومدى تحقيقهم للحد الادنى خلال هذا الموعد الرياضي.

وعرفت الفترة الصباحية اجراء سباقات: رمي الرمح صنفي ف35 وف36 (رجال) و ف42، ف44 ، ف46، (سيدات)، بالإضافة الى رمي القرص ف41- ف40 ( رجال وسيدات) ، فيما تجري في هذه الاثناء منافسات رمي، القرص والقفز الطويل وسباق 1500م .

ويشارك في البطولة الوطنية لألعاب القوى الخاصة بفئة ذوي الاحتياجات الخاصة، 560 رياضي (375 رجال و185 سيدات)، تابعين ل87 فريقا يمثلون 25 رابطة ولائية.

وتجمع البطولة الوطنية، أحسن 12 رياضيا في مختلف المسابقات (رجال وسيدات)، ثمانية أحسن عدائين (رجال وسيدات)، أحسن 16 عداء مسافات طويلة ونصف طويلة في جميع انواع الاعاقات ومختلف اصنافها.

وستكون المنافسة خلال هذا الموعد الرياضي ( 20- 23 يونيو) على أشدها لاعتلاء منصة التتويج بين ممثلي جميع الاندية. ويبقى رياضيو المجمع البترولي المسيطر على كل المنافسات الوطنية، مرشحين للفوز بالمراتب الاولى للنهائيات ، يليهم رياضيي اندية تحدي الاوراس بباتنة (وصيف البطل) ومشعل ابطال بئر مراد رايس ( صاحب المرتبة الثالثة العام الماضي) وجمعية الامن الوطني ( الرابعة).

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك