بسكرة: ممرضون يرفضون الحجر في مستشفى الحكيم سعدان

رفض عمال الشبه الطبيين العاملين في استعجالات مستشفى بشير بن ناصر بمدينة بسكرة مقترح الحجر في مستشفى الحكيم سعدان المخصص للمصابين بوباء فيروس كورونا.

يعيش العاملون في قطاع الشبه الطبي باستعجالات مستشفى بشير بن ناصر حالة من الغليان و التذمر بسبب الخوف من انتقال عدوى المصابين بفيروس كورونا المستجد حيث أكدوا أن تعاملهم المباشر مع المرضى يزيد من خطورة إصابتهم بالعدوى مما أجبرهم على نقل انشغالهم لإدارة المستشفى والتأكيد على أنه لا يمكن العودة إلى منازلهم في هذه الوضعية الخطيرة التي قد تسبب كارثة لإفراد عائلاتهم .

و اللافت حسبهم، أنه اقترح عليهم الحجر في مستشفى الحكيم سعدان المخصص لعلاج المصابين بوباء كورونا حتى تظهر الأعراض وهو ما اعتبروه مجازفة بصحتهم و حياتهم لأنه من غير المعقول أن تكون في موقع واحد مع الأشخاص المصابين بهذا الفيروس.

و طالب هؤلاء بتخصيص مكان آخر يوضع تحت تصرفهم في انتظار التأكد من سلامتهم.

المصدر : الخبر

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك