الوزير الأول في زيارة للجلفة

أكد الوزير الأول عبد العزيز جراد، صباح اليوم، خلال تدشينه للسوق الجهوي للخضر والفواكه بعين وسارة أن هذه المنشآت لابد أن تسير عن طريق الرقمنة للقضاء على المضاربة وتحقيق التبادل التجاري الشفاف، مؤكدا أن التنمية لا تعني البناء فقط بل تسييرها ولابد أن يكون مسايرا للعصرنة.

كما أكد الوزير الأول في ثاني نقطة له بالمنطقة الصناعية بعين وسارة أن المناطق الصناعية تعرف فوضى كبيرة، مضيفا أن الحكومة بصدد إصدار مرسوم من أجل تنظيم المناطق الصناعية وتخليصها من البيروقراطية، مشيرا إلى أن الدولة ستعمل على استرجاع كل الأراضي التي منحت بشكل فوضوي ولم يلتزم المستفيدون منها بتنفيذ مشاريعهم، وقال عبد العزيز جراد خلال عند وقوفه بمصنع الورق أن هذا المشروع يشجعنا لأن نفتح المجال أمام المؤسسات والمقاولات الصغيرة لتوسيع طموحها ومن ثمة تطورها.

وحث الوزير جراد المتعاملين الاقتصاديين الجزائريين على اقتحام الأسواق الإفريقية وتعزيز مكانة المنتوج الوطني في مختلف الدول.

وشدد جراد على ضرورة اعتماد الرقمنة في تسيير أسواق الجملة للخضر والفواكه من أجل تفادي المضاربة في الأسعار.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك