المسيلة: تصدير ثاني شحنة لشفرات قطاع غيار توربينات الغاز والبخار المولدة للكهرباء نحو هولندا

انطلقت اليوم الأربعاء عملية تصدير ثاني شحنة لشفرات قطع الغيار للتوربينات الغازية والبخارية من الشركة الجزائرية للصناعات الكهربائية والغازية (وحدة الصيانة و التصنيع لقطع الغيار) بالمسيلة نحو شركة جينرال إلكتريك بهولندا.

وحسب السيد حسين حاج عروسي المدير المركزي لوحدة صيانة وتصنيع قطع الغيار التابعة لمجمع سونلغاز، فإن هذه الدفعة تعد الثانية من أصل بين 18 دفعة التزمت بها المؤسسة لتوريد المجمع الهولندي، حيث يتم حاليا الانتهاء من تجهيز 12 دفعة لهذا النوع من قطع الغيار.

وأوضح المتحدث أن وحدة الصيانة والتصنيع لقطع الغيار باعتبارها أحد فروع الشركة الجزائرية للصناعات الكهربائية والغازية “تسهر على الوفاء بالتزاماتها تجاه الشركة الهولندية وفق العقد المبرم بينهما في 20 أبريل 2017 وذلك من خلال تسخير الإمكانات المادية والبشرية اللازمة لتصنيع هذا النوع من المنتجات”.

كما تعمل وحدة الصيانة والتصنيع لقطع الغيار بالمسيلة وفق ذات المسؤول على توسيع دائرة التصدير في مجال تخصصها نحو بلدان تقع في قارات إفريقيا و أوروبا و أمريكا و ذلك بالنظر إلى ما كسبته من خبرة ميدانية في مجال تصنيع التوربينات وقطع غيارها وذلك منذ تسعينيات القرن الماضي.

من جهته، أفاد ممثل الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز ياسين رضا رضوان بمناسبة انطلاق ثاني شحنة لقطع الغيار نحو مطار هواري بومدين بالجزائر العاصمة ليتم نقلها إلى مطار أمستردام بهولندا أن هذه الصفقة “تندرج ضمن سياسة المجمع في الاندماج الصناعي الوطني والتقليل من الاستيراد وتنويع مصادر العملة الصعبة”.

وأكد بالمناسبة كذلك بأن مجمع سونلغاز وعبر المؤسسات الإنتاجية التابعة له “يبقى حريصا على توسيع دائرة التصدير نحو عدد من البلدان وذلك في سنتي 2022 و 2023″، مضيفا بأن قطع الغيار المنتجة في وحدة المسيلة لصيانة وتصنيع قطع الغيار “تتوافق مع معايير التصنيع العالمية وذات جودة وتكنولوجيا متقدمة”.

من جهته، أكد والي المسيلة بالمناسبة على دعم السلطات المحلية ومرافقتها للمؤسسات العمومية والخاصة وذلك لأجل تطويرها وتنويع منتجاتها و ولوج السوق العالمية” مشيرا في هذا الصدد قيام وحدة الصيانة والتصنيع لقطع الغيار الكائن مقرها بمدينة المسيلة بعمليات تصدير عديدة من بينها التي تمت اليوم.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك