المؤسسة العسكرية ترفض مرحلة انتقالية مع هذه الأطراف !

أكدت المؤسسة العسكرية، رفضها لمبادرة المرحلة الانتقالية التي تحاول “أطراف” إقحام الجيش في السياسة من خلالها، مشددة على أن الجيش سيظل مصطفا إلى جانب الشعب إلى غاية تجسيد التغيير المرجوّ.

وقالت وزارة الدفاع، في افتتاحية مجلة “الجيش”، لسان حال المؤسسة العسكرية، في عددها الصادر اليوم، أن بعض من باعوا ضمائرهم وضربوا المصلحة العليا للوطن عرض الحائط بل ويتآمرون عليها جهارا نهارا، يريدون إطالة الأزمة برفضهم الحلول المتاحة والممكنة التي من شأنها أن تتيح بلادنا تجاوز الأزمة وقطع الطريق أمام المغامرين الذين يسعون لتنفيذ مخطط على جبهات عدة، يهدف إلى إيقاع البلاد في فوضى واختلال.

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك