الفهد الصحراوي يظهر من جديد في الجزائر بعد اختفائه لأكثر من 10 سنوات

رصدت مجموعة من الباحثين في حديقة الأهقارالثقافية (تمرانست) الجزائرية ظهور الفهد الصحراوي مجددا بعد اختفائه لأكثر من عشر سنوات، وفق ما أعلنت وكالة الأنباء الجزائرية. ويشار إلى أنه لم يتبق أكثر من 200 فهد صحراوي حول العالم.

أفادت وكالة الأنباء الجزائرية أن وزيرة الثقافة الجزائرية مليكة بن دودة أعلنت رصد الفهد الصحراوي من جديد في الحديقة الثقافية للأهقار.

وهذا الفهد الصحراوي المهدد بالانقراض والمدرج ضمن السلالات النادرة من السنوريات لم يظهر منذ أكثر من 10 سنوات في الجزائر.

من جانبه أوضح مدير مشروع الحدائق الثقافية الجزائرية أن مهمة البحث عن هذه النوعية استمرت على مدى سنوات وتطلبت “حوالي خمسين خبيرا لدى الحديقة الثقافية في الجزائر من تخصصات مختلفة لمدة 120 يوما ووضع 40 كاميرا تعمل بشكل مستمر ما سمح بإنشاء قاعدة بيانات جديدة لأكثر من 230 ألف صورة على ذمة البحث”.

ووفق الأمم المتحدة، لا يزال هناك 10 بالمئة فقط من فصيلة الفهود الأفارقة وأن 7100 عينة منها لا تزال تعيش في بيئتها الطبيعية، فيما يقدر عدد الفهود الصحراوية بـنحو 200 حول العالم.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك