الغموض يحاصر مستقبل رياض محرز

تُحيط حالة من الغموض بموقف رياض محرز لاعب أهلي جدة السعودي من العودة إلى منتخب الجزائر خلال فترة التوقف الدولي المقبلة، في يونيو 2024.

وسجّل رياض محرز غيابا لافتا خلال شهر مارس الماضي عن صفوف الجزائر، عندما طلب من المدرب السويسري فلاديمير بيتكوفيتش استبعاده عن المباراتين الوديتين أمام كل من بوليفيا وجنوب أفريقيا.

وكشفت آخر الأخبار الواردة بأن رياض محرز تلقى دعوة رسمية من فلاديمير بيتكوفيتش من أجل التواجد مع “محاربي الصحراء” خلال المعسكر المقبل، استعدادا لملاقاة كل من غينيا وأوغندا في تصفيات كأس العالم 2026.

وفقا لما يتم تداوله داخل أروقة الاتحاد الجزائري لكرة القدم، فإن القرار في العودة لصفوف “الخضر” مرة أخرى، يبقى أولا وأخيرا في يد رياض محرز نفسه.

وترك فلاديمير بيتكوفيتش حرية الاختيار للاعب أهلي جدة، مؤكدا أنه يضعه في حساباته المستقبلية حال قرر العودة إلى الفريق من جديد، وسيحترم قراره إن فضّل البقاء بعيدا عن “محاربي الصحراء”.

وظهرت مكانة رياض محرز بشكل واضح خلال الوديتين أمام بوليفيا وجنوب أفريقيا، حيث عجز بدلائه عن تعويض غيابه بدرجة كبيرة.

يذكر أن مكانة رياض محرز وسط الجماهير الجزائرية اهتزت بشكل غير مسبوق، منذ نهائيات كأس أمم أفريقيا الأخيرة في كوت ديفوار، عندما ظهر بمستوى مخيب للآمال وعجز عن التهديف وتقديم التمريرات الحاسمة آنذاك

المصدر: الوكالات

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك