الخزينة تطالب السعيد بوتفليقة ورجال أعمال بتعويض 500 ألف مليار سنتيم

طالب ممثل الخزينة العمومية من هيئة محكمة سيدي امحمد، بالعاصمة من السعيد بوتفليقة شقيق الرئيس الراحل بصفته مستشار رئيس الجمهورية سابقا. رفقة رجال أعمال المتابعين معه في قضايا الفساد من بينهم علي حداد وابنه. محي الدين طحكوت وعدد من أفراد عائلته والإخوة كونيناف ومعزوز احمد وابنته وبعيري محمد. إلى جانب متهمين آخرين أن يدفعو كلهم تعويض قدره 500،000،000،000 دج اي ما يعادل 500 ألف مليار سنتيم عن الأضرار التي لحقت بالخزينة العمومية.

كما وجهت للمتهمين تهم تضمنها قانون مكافحة الفساد و الوقاية منه من بينها إخفاء عائدات إجرامية. ناتجة عن جرائم الفساد، وإخفاء عائدات إجرامية. من خلال إخفاء مصدرها الإجرامي وتبييض الأموال ومخالفة الصرف.

وللتذكير سبق وأن تمت ادانة المتهمين من قبل بعقوبات سالبة للحرية في قضايا فساد عديدة.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك