الجزائر تدين بشدة الاعتداءات الإرهابية التي استهدفت مدينة السويداء السورية

أدانت الجزائر “بشدة” الخميس الاعتداءات الإرهابية التي استهدفت الأربعاء محافظة السويداء وضواحيها في جنوب سوريا، والتي أدت إلى سقوط العشرات من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين.

وقال الناطق الرسمي لوزارة الشؤون الخارجية، عبد العزيز بن علي شريف، في تصريح لواج: “ندين بشدة الاعتداءات الدموية الهمجية التي شنتها المجموعات الإرهابية لداعش على مدينة السويداء وقراها في جنوب سوريا والتي أدت إلى سقوط العشرات من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين”.

وأضاف السيد بن علي الشريف بأن “وحشية هذه الهجمات الإرهابية تعكس قطعا إفلاس المشروع الدموي لهذا التنظيم الإرهابي وتعبر عن توجهه الظلامي المنحرف عن كل الشرائع والأديان”.

وأضاف قائلا: “وإذ نشيد بصمود سوريا وتصديها لآفة الإرهاب التي عبثت لسنوات بأمن هذا البلد الشقيق واستقراره، فإننا نتقدم بتعازينا لأسر الضحايا وتمنياتنا بالشفاء والتعافي للجرحى. كما نعرب عن تضامننا مع سوريا، هذا البلد الذي يعد مهدا للحضارة الإنسانية والذي ضرب شعبه أروع الأمثلة عبر التاريخ في التعايش السلمي والعيش معا في سلام”.

وخلص الناطق الرسمي إلى القول: “وإذ نجدد رفضنا وإدانتنا للإرهاب في جميع أشكاله ومظاهره، فإننا ندعو كافة الفاعلين الدوليين إلى مواصلة الجهود وتكثيفها لمواجهة هذه الآفة الخطيرة التي مازالت تشكل تهديدا حقيقيا للأمن والسلم في العالم”.

اللقاء أونلاين/واج

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك