إقامة أكبر مشروع متكامل في العالم لإنتاج الحليب المجفف بالجزائر

أشرف اليوم الأربعاء بالعاصمة، كل من وزير الفلاحة والتنمية الريفية يوسف شرفة. ووزير المالية، لعزيز فايد، رفقة سفير دولة قطر لدى الجزائر، عبد العزيز علي النعمة. على مراسم التوقيع على اتفاقية إطار بين وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والشركة القطرية ” بلدنا “. لإقامة مشروع متكامل لإنتاج الحليب المجفف بالجنوب الجزائري.

وقد تم التوقيع بالأحرف الأولى على هذه الاتفاقية، بفندق الأوراسي، من قبل المديرة العامة للاستثمار والعقار الفلاحيين. بوزارة الفلاحة والتنمية الريفية سعاد عسعوس. و من الجانب القطري، رئيس مجلس إدارة شركة ” بلدنا ” محمد معتز الخياط. بحضور أعضاء من الحكومة، ممثّلين في وزراء الطاقة والمناجم محمد عرقاب، وزير الري طه دربال، وزير التجارة وترقية الصادرات الطيب زيتوني، ووزير الصناعة والصناعة الصيدلانية علي عون.

وتهدف هذه الاتفاقية، إلى إنجاز مشروع منظومة متكاملة زراعية صناعية لتربية الأبقار وإنتاج الحليب المجفف ومشتقاته. عن طريق الشراكة بين شركة ” بلدنا ” القطرية، والدولة الجزائرية ممثلةً في الصندوق الوطني للاستثمار.

و تقدّر قيمة المشروع الضخم و المتكامل، و الأول من نوعه بالجزائر، بقيمة تتجاوز 3.5 مليار دولار.

و في التفاصيل، يتربع المشروع على مساحة إجمالية قدرها 117 ألف هكتار مقسمة على ثلاثة أقطاب. تحتوي كل منها على مزرعة لإنتاج الحبوب والأعلاف، مزرعة لتربية الأبقار وإنتاج الحليب واللحوم. ومصنع لإنتاج مسحوق الحليب.

كما يهدف هذا المشروع، حسب ما أفادت به الشركة القطرية عبر حسابها على ” فايسبوك “، إلى إنتاج 1.7 مليار لتر من الحليب سنويا، تمثل نصف حاجات الجزائر من هذه المادة، عبر تربية 270 ألف رأس من البقر.

يوسف/ح

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك