إطلاق السجل التجاري المتنقل بداية من اليوم

أعلن وزير التجارة كمال رزيق عن دخول السجل التجاري المتنقل حيز التطبيق، اليوم الأحد، ما يتيح للشباب تسويق منتجاتهم وكذا خدماتهم في كل ولايات الوطن، و”هو الإجراء الذي يهدف إلى إضفاء ديناميكية جديدة للحركة التجارية وكذا تغطية كل مناطق الظل”.

وأوضح رزيق في تصريح للقناة الإذاعية الأولى، أنه تم ملاحظة عدة مشاكل متعلقة بالسجلات التجارية التي كانت موجودة من قبل لاسيما ارتباطها بمنطقة وبسوق معينين “الآن نزعنا ذلك الارتباط وأصبح التاجر يستطيع أن يشتغل في كامل تراب الولاية، وفي القطر الوطني كما نشهد ولأول مرة استعمال سجل تجاري متنقل للخدمات. ”

وسيتمكن ابتداء من اليوم، الذي دخل فيه السجل التجاري المتنقل حيز الخدمة، الشباب والتجار من طرح وتسويق 169 خدمة، سواء كانت البيع المتنقل أو الخدمات المتنقلة، في أي منطقة من مناطق الوطن، وستعمل الوزارة على مرافقتهم من خلال حملة تحسيسية لكي تعرفهم بمزايا السجلات التي يهدف منها إيصال السلع والخدمات إلى مناطق الظل وكل منطقة من مناطق الجزائر بسهوبة تامة، وكذا تفادي الإجراءات الخاصة بالحصول على العقار وكذا الرخص.

من جانب آخر كشف وزير التجارة أنه تم تخفيض فاتورة الاستيراد بـ 7 مليار دولار خلال فترة ستة أشهر، وقال الوزير في هذا السياق أن “الميزان التجاري يتحسن شيئا فشيئا خلال الأشهر الست الأولى من السنة الجارية بالمقارنة مع ما تم تسجيله في السنة الماضية رغم أن أسعار النفط تبقى متدنية قياسا بسنة 2019، لذلك نحن نشتغل مع كل القطاعات لتحقيق هدف تخفيض فاتورة الواردات بـ 10 مليار دولار .. الأمور صعبة لكن ممكنة ”

وأضاف بالقول ” نحن نستورد ما يحتاج المواطن بالكميات الضرورية فقط وكل ما ينتج في الجزائر نسعى إلى المحافظة عليه ونقوم بإحلاله محل المنتوج الأجنبي ” .

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك