إرتفاع أسعار النفط

شهدت أسعار النفط ارتفاعًا بنسبة حوالي 1% في التعاملات الآسيوية الأولى يوم الاثنين. بفعل تراجع صادرات روسيا وتزايد المخاوف من انقطاع الإمدادات بسبب هجمات الحوثيين على السفن في البحر الأحمر.

وساهمت سوء الطقس في روسيا في دعم الأسعار. حيث زادت عقود خام برنت الآجلة 69 سنتًا، أو 0.9%، لتصل إلى 77.24 دولارًا للبرميل. فيما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط 65 سنتًا، أو 0.9%، ليبلغ 72.08 دولارًا للبرميل.

كما أعلنت روسيا أنها ستقوم بتقديم خفض إضافي لصادرات النفط في ديسمبر. مما أثار توقعات بتعزيز أسعار النفط على المدى القريب. في الوقت نفسه، قررت بعض شركات الشحن الكبيرة تجنب قناة السويس في ظل تصاعد الحوثيين هجماتهم على السفن في البحر الأحمر.

يُذكر أن مضيق باب المندب يُعتبر من أهم الطرق المائية في العالم. حيث يمر عبره نحو 40% من حركة شحن السلع العالمية. بما في ذلك النفط. هذا التحرك في الأسعار يأتي في سياق استمرار توتر الأوضاع في اليمن وزيادة الحوادث البحرية والتحديات التي تواجهها شحنات النفط.

وفي سياق اخر خفض بنك غولدمان ساكس عن تقليص توقعاته لأسعار النفط في عام 2024. حيث يتوقع البنك الاستثماري الآن أن يتراوح سعر خام برنت بين 70 و90 دولارًا للبرميل، بإنخفاض قدره عشر دولارات للبرميل.

وأوضح المحللون في المذكرة الأخيرة أن الإنتاج القوي من الولايات المتحدة سيساهم في تهدئة أي ارتفاعات محتملة في الأسعار

وأشارت التوقعات إلى أن الطاقة الفائضة المرتفعة واستمرار الإمدادات من خارج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، بقيادة الولايات المتحدة. ستكون لهما دور هام في تحديد حركة الأسعار . يتوقع البنك أن يصل سعر برنت إلى ذروته عند 85 دولارًا للبرميل في يونيو 2024. وأن يبلغ متوسط السعر في 2024 و2025 حوالي 81 أو 80 دولارًا للبرميل.

وكالات

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك