رياضة

إبراهيموفيتش يغادر أمريكا بتصريح مثير

أعلن المهاجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش رحيله عن فريق لوس أنجلوس غالاكسي الأمريكي الذي لعب بقميصه آخر موسمين.

وقال إبراهيموفيتش عبر حسابه في تويتر، أنه توصل لاتفاق مع لوس أنجلوس غالاكسي يقضي بمغادرته الفريق الموسم المقبل.

وكتب إبراهيموفيتش في تغريدة، شكر فيها ناديه: “أتيت، رأيت وغزوت، شكراً لوس أنجلوس غالاكسي لجعلي أشعر أنني حي مجدداً”.

وأضاف: “جماهير غالاكسي، أردتم زلاتان، أعطيتكم زلاتان، على الرحب والسعة، القصة تستمر، الآن عودوا لمشاهدة البيسبول”، في إشارة إلى أن دوري كرة القدم الأمريكي ليس له أهمية بدونه.

ومن ناحيته أصدر لوس آنجلوس غالاكسي بياناً شكر فيه اللاعب البالغ 38 عاماً على “إسهاماته مع الفريق ودوري كرة القدم الأمريكي”.

وذكر رئيس النادي كريس كلين: “منذ وصوله عام 2018، أثر زلاتان بالإيجاب على كرة القدم في لوس أنجلوس، نحن ممتنون لإخلاصه في العمل وتفانيه، نشكر زلاتان على مهنيته وتأثيره غير المحدود على كيان لوس أنجلوس وكيان كرة القدم في أمريكا الشمالية عامة”.

وسجل إبراهيموفيتش، لاعب برشلونة ومانشستر يونايتد وباريس سان جيرمان السابق، بقميص لوس أنجلوس غالاكسي 52 هدفاً وصنع 17 في 53 مباراة لعبها كأساسي، علماً بأنه فاز بجائزة أفضل لاعب في الدوري الأمريكي عام 2018.

وتشير تقارير إخبارية إلى احتمالية عودة إبراهيموفيتش للدوري الإيطالي حيث سبق ولعب لكل من يوفنتوس وإنتر ميلان وميلان، فيما هناك احتمالية لانضمامه إلى برث غلوري الأسترالي أو فلامنغو البرازيلي أو بوكا جونيورز الأرجنتيني.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق