أحكام بين 5 و 10 سنوات سجنا لسارقي البطاريات

قضت، اليوم، محكمة الجنايات الابتدائية بمجلس قضاء سكيكدة عقوبة السجن النافذ بين 5 و 10 سنوات في حق 4 أشخاص ينحدرون من قسنطينة.
وتم إدانة المتهمين بجناية تكوين جمعية أشرار بغرض الإعداد لجناية وجناية السرقة بالتعدد والليل وإخفاء أشياء مسروقة.

حيثيات القضية تعود إلى شهر جوان من العام الماضي، عندما تلقت عناصر الأمن الحضري ببلدية صالح بوالشعور، معلومات تفيد بوجود سيارة سياحية تحمل ترقيم ولاية اخرى.

وكان راكبو السيارة بسرقة بطاريات مركبات الوزن الثقيل على مستوى محور الطريق الوطني رقم 3 بين صالح بوالشعور ورمضان جمال.
ذات المصالح تنقلت فورا إلى عين المكان أين تمكنت من رصد تحركات المجموعة، وقامت بمحاولة توقيف المركبة بالطرق القانونية لكن سائقها رفض الامتثال.

وقام سائق السي بمناورة خطيرة، واتخذ السير في الاتجاه المعاكس ليتم إخطار مصالح أّمن دائرة الحروش، وتنطلق ملاحقة السيارة التي تم توقيفها، بعد اصطدامها بحافة الطريق.

أين تم العثور بداخلها على 20 بطارية كبيرة الحجم خاصة بشاحنات الوزن الثقيل من مختلف الأنواع وبطارية واحدة صغيرة الحجم.
وخلال المحاكمة تضاربت أقوال المتهمين بين الاعتراف و النفي.

حيث صرح إثنين من المتهمين بأنهما اشتريا البطاريات من أحد الأشخاص ببلدية عزابة .

قبل أن يعودوا إلى بلدية صالح بوالشعور أين حاولوا سرقة بطاريات شاحنات كانت مركونة بمحور الدوران، وهو ما نفاه المتهمين الآخرين اللذان نفيا ما نسب أليهما من تهم.

أترك تعليقا

لن يتم نشر الايميل الخاص بك